* المظاهر السياسية

– وصلت من مدينة صور اللبنانية جماعة من الفينيقيين بقيادة “ليسا” أخت ملك صور وأسسوا مدينة قرطاجة شمال شرق مدينة تونس الحالية.

– كان نظام الحكم في البداية ملكياً وراثياً ثم أصبح جمهورياً يرأسه قاضيان منتخبان.

* المظاهر الاقتصادية

– كانت التجارة عماد اقتصاد مملكة قرطاجة، وكانت سفنهم تجوب البحر الأبيض المتوسط.

* المظاهر الاجتماعية

– تكون المجتمع من عدة فئات أهمها

1- الفئة العليا: وتضم الملك ورجال الدين وقادة الجيش

2- فئة العامة: وتشمل الصناع والمزارعين، والجند.

3- الفئة الدنيا: الخدم والعبيد.

* المظاهر الدينية

– كانت معبوداتهم الوثنية لا تختلف عن معبودات الفينيقيين، ومن أشهرها “بعل حمون”

* المظاهر العسكرية

– من أشهر قادتهم “هانيبال” أو “حني بعل” الذي غزا أوروبا وحاصر روما.

* المظاهر العمرانية والفنية

– شيدوا مبانيهم على الطراز الفينيقي.

 

تم بحمد الله